.تخط إلى المحتوى الرئيسي
أدلة السياحية

دليل مدينة مدريد - عالم الفن الراقي والمقبلات والحدائق والأحزاب التي لا نهاية لها

اعثر على مكان لإقامتك

تمتع بتناول الطعام الشهي وتجربة الحياة الليلية على مدار 24 ساعة وزيارة المتاحف الفنية المذهلة واستكشاف العظمة التاريخية. تمتاز مدريد بتوفر كل العناصر اللازمة للترفيه. استكشف عالم الفن الراقي في المدينة بالتجول في كل من متحف برادو ومتحف رينا ومتحف تايسن بورنيميسزا المتميز بالرحابة والروعة. وسواء أردت تناول عشاء رومانسي في مطعم أنيق أو قضاء أمسية مع الأصدقاء وتذوق المقبلات في الحانات، فلن تجد مكان يتمتع بمثل هذه الأجواء المفعمة بالحيوية سوى مدريد. ففي هذه المدينة، كل شخص لديه نشاطه الخاص طوال النهار والليل.

المشهد الفنيقد تكون مدريد معروفة كمدينة الحزب، ولكن عندما يتعلق الأمر بالفن، فلا شيء يضاهي العاصمة الإسبانية. يرتبط المشهد الفني في المدينة مع "المثلث الذهبي"؛ متاحف برادو، ورينا صوفيا، وتايسن بورنيميسزا. حيث يعرض متحف برادو الإسباني الوطني للفنون أحد أروع مجموعة لوحات تمثل الفن الأوروبي في العالم. بينما يعرض متحف تايسن بورنيميسزا مجموعة ضخمة من لوحات تعود إلى القرن الثالث عشر </ sup>ولوحات معاصرة، وفي الختام متحف سانتا صوفيا، وهي متخصص في عرض التحف المعاصرة، لوحة غيرنيكا، والتي رسمها الفنان الشهير بيكاسو. ومع ذلك يتجاوز المشهد الفني في مدريد حدود "المثلث الذهبي": فالمدينة تمتلئ بالآثار والمنحوتات وصالات العرض.

 

الحياة الليلية

 

عندما تغرب الشمس، فإن مدريد تنبض بالحياة. الليل في هذه المدينة المتلألئة نابض بالحياة إلى الأبد بدءًا من ردهات السطح وانتهاءً بالأندية الموجودة تحت الأرض. إيقاع الحياة الليلية مختلف في كل منطقة. نادي تشويكا، يتميز بأنه أحد أندية الرقص الأكثر حيوية وصخب في المدينة، عليك أن تكون قادرًا على متابعة عروض الفلامنكو التي يقدمها كورال دي لا موريريا بالقرب من القصر الملكي. سول وغران فيا، قد يكونا محور الحياة الليلية في مدريد بفضل تنوع الموسيقى بهما، حيث تشمل الموسيقى اللاتينية وموسيقى البوب ​​وموسيقى الديسكو، بينما تقدم منطقة مالاسانا حياة ليلية بعيدًا عن صخب موسيقى الروك.

 

الكنوز التاريخية

 

سترى عينيك دائما أمجاد مدريد التاريخية حيثما كنت وأيًا كان الأمر الذي تقوم به. في جميع أنحاء منطقة هابسبورغ مدريد، سترى تصاميم المباني مستوحاة من الطراز الفلمنكي لعهد بوربون مثل القصر الملكي أو ساحة أورينت. وتقع كاتدرائية ألمودينا بالقرب من القصر الملكي، والتي تعود إلى القرن التاسع عشر حيث تحتفظ بكامل البهاء القوطي. بلازا مايور، أحد الساحات الأكثر جمالاً في أوروبا، وهي عبارة عن مكان فسيح محاط بمباني ذات قناطر من الطوب الأحمر. في منتصف بلازا دي لا إنديبندينسيا تجد بوابة ألكالا، التي شيدت عام 1778، الأمر الذي يعكس أيضًا الطبيعة الملكية في المدينة.

 

المطاعم

 

عندما يتعلق الأمر بالطعام، فلن تجد منافس لمدريد سوى القليل. تقدم العاصمة الأسبانية مجموعة من أشهى الأطباق حول العالم بدءً من المأكولات البحرية إلى المقبلات التي تقدمها الحانات. ووفقًا لذوقك، ستجد أنواع مختلفة من المطاعم والمقاهي والحانات والبارات في كل منطقة. حي لا لاتينا، يتميز هذا الحي بدمج المقبلات الحديثة مع المأكولات التقليدية، أما في ليتاراري كوارتر فستجد تنوعًا في الأطباق العالمية والتقليدية. إذا كنت تبحث عن الطعام العرقي، فسوف تجد أفضل المطاعم الغريبة من مدريد في لافابيس. ولكن منطقة مالاسانا هي المكان الأنسب إذا كنت تبحث عن طعام أكثر ابتكارًا.

 

أفضل الأماكن للإقامة

اكتشف

اعثر على عطلتك المثالية في مدريد

من 1920 فندق